اخبار سوس / محمد عبيا.

افادت شخصيات من المجتمع المدني  بجماعة ايت عميرة اقليم  اشتوكة ايت باها ، انهم  يتابعون بارتياح المجهودات الجبارة التي تقوم بها السلطات المحلية  بمؤازرة عناصر القوات المساعدة ، و عناصر الدرك الملكي بايت عميرة  بقيادة رئيسها ” الحديث العهد “، الذي  ومند  توليه مسؤولية  المركز قبل أسابيع، وبتنسيق مع السلطة المحلية التي تعززت مؤخرا بمجموعة من عناصر القوات المساعدة الشابة التي نهجت استراتيجية جديدة برئاسة قائد قيادة ايت عميرة ” الذي استبشرت الساكنة منذ تعينه على رأس القيادة، حيث لمست فيه مجهودا كبيرا لاستتباب الأمن وترسيخ ثقافة تقريب الإدارة من المواطن عبر تسهيل معاملاته الإدارية والضرب بيد من حديد على كل المتلاعبين داخل القيادة وخارجها، حيث  فتح قنوات الحوار والتواصل مع كل فعاليات المجتمع المدني بالمنطقة والساكنة،  التي عانت ولمدة  طويلة مع قائدها السابق الغير مؤسف على رحيله الى  المنطقة الجبلية ، إلا أن القائد الجديد أخذ زمام المبادرة وتحرك بشكل فعال وعاجل  لإصلاح ما أفسده عهد سلفه وهي مبادرة نصفق عليها بحرارة.

 حيث علمت الجريدة من مصدر عليم،  ان عناصر القوات المساعدة  بمؤازرة  السلطات المحلية في شخص  السيد القائد تمكنت من  إيقاف احد مروجي الماحيا  وبحوزته كمية    هائلة  من المادة المسمومة ،  اضافة الى  معدات للصنع ، هذا و كما عبر مجموعة من المواطنين الذين التقى  معهم طاقم الجريدة ،  اكدوا في تصريحات تلقائية على أن المنطقة شهدت تقليصا ملحوظا بالنسبة لمروجي المخدرات والكحول وتقديم العديد من المبحوثين على انظار النيابة العامة بعد أن ضاقت عليهم الحملات التمشيطية، والاعتقالات. التي تقوم بها السلطات المحلية ، ومصالح الدرك الملكي التابعة لمركز ايت عميرة بالرغم من شساعة مساحتها وكثرة الدوائر وقلة الموارد البشرية والوسائل اللوجيستيكية، إلا انهم مصرون على تحقيق هدفهم المنشوذ الذي هو خدمة المواطن قبل أي شيء  وحماية أرواحهم وممتلكاتهم من بطش المنحرفين الخارجين على القانون. وهي مجهودات جبارة تركت بصمة و خلفت استحساناً لدى عموم الساكنة  كبيرها وصغيرها…اضافة الى الاعتقالات الواسعة التي يقومون بها