عقد رئيس المجلس الجماعي لأكادير، صالح المالوكي اجتماعا مع رئيس جهة سوس ماسة مساء يوم الإثنين 4 يناير 2016 بمقر الجهة.  اللقاء الذي حضره إلى جانب الرئيسين عدد من نوابهما وبعض أطر المجلسين تناول سبل التنسيق والتعاون بينهما في برامج العمل التي نصصت عليها القوانين التنظيمية الجديدة للجماعات الترابية.

واتفق الطرفان على تكثيف وتعميق اللقاءات التنسيقية فيما بينهما من أجل توحيد التصورات للخصوصية التي تتمتع بها أكادير داخل الجهة باعتبارها عاصمتها ومركزا اقتصاديا وسياحيا وأكاديميا وصحيا للجهة. كما اتفق الطرفان على تحديد الملفات ذات الأولوية على مستوى الأجرأة للتنسيق من أجل استقطاب الاستثمارات العمومية، وهو الأمر الذي سبق للمالوكي أن أكد في أكثر من مناسبة بأنه لا يمكن أن يتحقق إقلاع حقيقي بأكادير من دونه.