عثر مساء يوم أمس الثلاثاء على فتاة في مقتبل العمر، ملقاة في قناة خاصة بتصريف المياه العادمة، وذلك ضواحي دوار الفوراس.

وذكرت مصادر محلية، أن الفتاة في العشرينيات من عمرها، وقد اكتشفتها الساكنة بعد سماع صراخ قريب منهم، إذ مكنهم البحث من العثور على الضحية ليتصلوا بعده بالوقاية المدنية من أجل نقلها إلى المستشفى.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن المعنية بالامر تنحدر من بركان وقد شوهدت قبل يوم واحد من وقوع الحادثة رفقة ثلاثة شبان و شابة ثانية، كانوا على متن سيارة من نوع “رونو”، ورجحت الساكنة فرضية الاعتداء على الضحية والتخلص منها في قناة لصرف المياه العادمة.

هذا، وقد تم نقل الضحية إلى المستشفى، فيما فتحت عناصر الدرك الملكي بجماعة أولاد ستوت تحقيقا في الموضوع تحت اشراف النيابة العامة المختصىة.