في إطار أنشطتها الاجتماعية الدائمة على مدار السنة تعود جمعية شمس للتنمية بتنغير لترسم الفرحة و البسمة على وجوه أطفال المناطق الصعبة بالاقليم وذلك بتوزيع معاطف جديدة و من النوع الرفيع على تلاميذ  الوحدات المتنقلة  » مدارس ارحالن  » بنيابة إقليم تنغير و ذلك بتعاون مع  أحد شركائها  » قنطرة الأمل « le pont de l’espoir
و قد  أشرفت النيابة الإقليمية في شخص السيد النائب الإقليمي و السيد رئيس الجمعية و ثلاثة مدراء على جميع مراحل  العملية ،من تحديد لوائح المستفيدين إلى التوزيع مرورا بمراقبة النوع و جودة الهبة .
و اعتبارا لما لهذه العملية من الآثار الايجابية في نفوس الأطفال و الآباء إذ ستعيد الدفء إلى أجساد المتعلمين و إلى قلوب ذويهم فإننا بدورنا نقدم الشكر الجزيل لكل من ساهم من قريب أو بعيد في إنجاح النشاط .
عثمان عـــوي