انطلقت صباح اليوم الخميس 12 يوليوز أطوار محاكمة البرلماني السابق عن دائرة حد سوالم زين العابدين الحواص، المعروف ب”صاحب 17 مليار”، وقررت هيأة المحكمة بالدار البيضاء تأخير الملف إلى ما بعد العطلة القضائية التي تمتد إلى غاية شهر شتنبر المقبل.

وجاء قرار الغرفة التي تنظر في جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، صباح اليوم الخميس، حيث عقدت الهيأة جلستها الثانية من محاكمة البرلماني المعزول عن دائرة برشيد المدعو “زين العابدين حواص”، الذي كان يشغل في الآن ذاته مهمة رئيس بلدية حد السوالم، حيث أخرت المحكمة الملف من أجل إعطاء مهلة للمحامين من مؤازري المتهمين والضحايا لإعداد الدفاع، وكذا من أجل إعادة استدعاء بعض المتهمين المتابعين في حالة سراح من أجل الحضور إلى الجلسة المقبلة، بعد أن لم يتوصلوا بالاستدعاء الخاصة بجلسة اليوم.

كما قررت المحكمة إعادة استدعاء – عن طريق النيابة العامة – مصرحي المحضر، وذلك من أجل حضور جلسة السادس من شهر شتنبر، أي مباشرة بعد انتهاء العطلة القضائية.

وقد مثل أمام القضاء صباح اليوم كل من الرئيس السابق المتابع في حالة اعتقال احتياطي”زين العابدين حواص” الذي يقبع بالسجن المحلي عين السبع إضافة إلى الرئيس الحالي عبد الحكيم عفوت، المتابع في حالة سراح، في الوقت الذي تخلف فيه عن الحضور عدد من المتهمين المتابعين في حالة سراح، الذين قررت المحكمة إعادة استدعائهم من جديد للجلسة المقبلة.