اخبار سوس

وقد شارف الموسم الدراسي على نهايته، و بعد استكمال مهام اليوم الأخير من الإستحقاق الوطني للبكالوريا؛ 12 يوليو 2018، التأم أطر الثانوية التأهيلية أيت باها في احتفالية رمزية رامت الاحتفاء بأطر المؤسسة المنتقلين في إطار الحركة التربوية و الإدارية و الملتحقين بمناصب إدارية جديدة.

وقد كانت بداية الإحتفاء بتقاسم وجبة غداء جماعية حميمية بين أحضان الطبيعة في منتجع بيولوجي بأسديم، قبل أن يلتحق الجميع بالمؤسسة حيث أقيمت جلسة عرفان و تعبير عما يخالج الأنفس بعد مُقام تدريسي و إداري بالثانوية.

ففي كلمة أولى لرئيس المؤسسة، الأستاذ الحسين الحزبي، أثنى على المحتفى بهم و شكر “سعيهم في خدمة الناشئة وهم اللذين يؤدون عملا إنسانيا بالدرجة الأولى”. لتتوالى كلمات أطر الإدارة وهيئة التدريس و جمعية الآباء. إذ أجمع الكل على أن اللحظة للذكرى و لصنع لمسة الوفاء في قلوب كل من اجتهدوا، كل من موقعه، في خدمة المؤسسة و مرتفقيها.

وقبل أن تؤخذ صورة جماعية لطاقم المؤسسة، وزعت شواهد التقدير و العرفان على هيئة التدريس و الإدارة و أعوان الأمن و النظافة، كما رفعت أكف الضراعة للعلي القدير بتجديد الرحمات على روح الفقيد إبراهيم واعروس، و ليتقاسم الحاضرون استراحة شاي على أمل التوفيق للجميع.