تم،عشية امس الاثنين بكلميم، تنصيب عبد الله بوعرفة مديرا للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون.

وأشاد مدير مديرية الارتقاء بالرياضة المدرسية بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، محمد فريد دادوشي، الذي أشرف على حفل التنصيب بالمجهودات التي بذلها بوعرفة كمدير سابق للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم السمارة (في التقسيم الإداري السابق) خدمة للمنظومة التربوية، متمنيا له كامل التوفيق على رأس الأكاديمية الجديدة.

وأبرز دادوشي السياقات التي يندرج فيها هذا التنصيب “وأولها التقسيم الإداري الجديد للمملكة، وتفعيل الجهوية المتقدمة التي عززت من صلاحيات الجهة، وجعلت الجهوية إطارا مكرسا للتنمية المندمجة”.

وأكد أن الإصلاح التربوي الذي انطلق منذ الموسم الدراسي السابق، والمتمثل في التنزيل الأولي للرؤية الاستراتيجية 2015-2030 يهدف إلى تحقيق الجودة للجميع والارتقاء الفردي والمجتمعي إضافة إلى تحقيق الريادة الناجعة.

وأشار دادوشي إلى أن جهود الوزارة حاليا منصبة على التنزيل الشمولي والمندمج لهذه الرؤية الاستراتيجية، إن على المستوى الحكومي أو المستوى القطاعي، حيث قامت بتهييئ حافظة للمشاريع المفعلة لهذه للرؤية، في منظورها الشمولي والنسقي، تنتظم في 32 مشروعا متكاملا، تهم قطاعي التربية الوطنية والتكوين المهني.

من جانبه، نوه بوعرفة بخطب الملك محمد السادس التي تطرقت إلى إصلاح التعليم، معتبرا أنها أصحبت نبراسا ينير الطريق لكل متدخل في هذا الشأن.

وأكد أن الرؤية الاستراتيجية لإصلاح المدرسة المغربية تعد خارطة طريق للنهوض بمنظومة التربية والتكوين، معتبرا أن هذه الرؤية صارت سياسة رسمية للدولة في مجال التربية والتكوين يتوجب على الجميع تفعيل مضامينها.

وحضر حفل التنصيب، على الخصوص، والي جهة كلميم وادنون ورئيس المجلس العلمي المحلي وممثل رئيس مجلس جهة كلميم وادنون، وممثل رئيس المجلس البلدي والسادة رؤساء المصالح المدنية والعسكرية والأطر الإدارية والتربوية بالأكاديمية وممثلو النقابات والجمعيات المهنية .