انتحر عون سلطة ّ مقدم ّ  المدعو قيد حياته  م ـ ز ، متزوج وله أبناء،بالحي المحمدي ، زوال يوم امس الخميس  ، اثر تناوله مادة سامة، لم تستطع الإسعافات الأولية إنقاذ حياته، بعد أن وصل متأخرا لقسم المستعجلات، وتزامن انتحاره مع اجتماع بالعمالة، حيث كل المسؤولين لا يجيبون على المكالمات الهاتفية، وهو ما ساهم في تدهور حالته الصحية، قبل أن يتم نقله إلى مستشفى ابن رشد في حالة حرجة، ليلفظ أنفاسه في الحال.
هذا وقور اخبار  المصالح الامنية بالخبر  اتتقل الى عين المكان  عناصر الشرطة القضائية والعلمية، عاينت جثة الهالك  وبتعليمات  من النيابة العامة ثم نقله الى المستشقى قصد التشريح الطبي .