- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

تارودانت…العداء المغربي حمزة المقرطس من خريبكة يفاجئ الكينيين ويفوز بالسباق الدولي للمراطون

189

اخبار سوس

عرفت التظاهرة الرياضية  للمراطون الدولي”  تارودانت ” ، المنظم  تحت شعار ـ رياضة  وبيئة  ـ بشراكة بين  مؤسسة“أسطا فوتينغ”  وعمالة الإقليم ،  صباح  يوم الأحد 3 مارس 2019، نجاحا باهرا على جميع الأصعدة خصوصا التنظيمية منها، حيث أجمع كل المشاركين في تصريحات متفرقة  لجريدة أخبار سوس  عن ارتياحهم للمستوى العالي في التنظيم بانخراط جميع المتدخلين بمدينة  تارودانت العتيقة والإقليم ككل على انجاح هذه الدورة الدولية في نسختها السادسة  من منظمين، صحافة محلية و وطنية ، سلطات محلية وأمنية ومنتخبة، فعاليات المجتمع المدني، ورجال الوقاية المدنية ورجال ونساء الهلال الأحمر الذين تجندوا بكل روح المسؤولية ووقفوا جميعهم جنبا الى جنب ويدا في يد من أجل إعطاء صورة ايجابية عن تارودانت التي أنجبت العديد من الأسماء الوازنة على المستوى الوطني  من كفاءات وأطر وأبطال

هذا وقد ترأس هذا الحفل كل من عامل الإقليم الحسين امزال والكاتب العام للعمالة ورئيس المجلس الإقليمي احمد اونجار ” بلكرموس”، ورئيس مؤسسة ”  اسطا” الحاج محمد  ورؤساء المصالح الخارجية  والأمنية والمنتخبين، وجمهور غفير نساء ورجالا  وشبان  وشابات. يصفقون بحرارة ويشدون  بأيدي كل الفاعلين بإقليم تارودانت  الذين يساهمون في كل التظاهرات الجادة التي تجعل من مدينة تارودانت  محطة هامة لدى الرأي العام المغربي ومنها هذه التظاهرة الدولية

وعودة إلى سباق الماراطون الدولي، الممتد على مسافة عشر (10) كيلومترات بمدار تارودانت، و الذي شارك فيه عداءات وعداؤون ينتمون لأكثر من عشرين ” 20″ بلدا، أبرزهم من دول إثيوبيا كينيا وإسبانيا وإفريقيا الجنوبية  للتنافس على لقب الدورة.

هكذا كان الفوز للعداء المغربي حمزة المقرطس من مدينة خريبكة الذي حقق الرتبة الأولى بعد تسجيله توقيت سبعة و عشرون دقيقة و واحد وخمسين ثانية ، فيما احتل الكيني رودكير مايو الرتبة الثانية بتحقيقه توقيت سبعة و عشرون دقيقة و خمسة و خمسون ثانية؛ ليسير في نفس المنوال مواطنه الكيني كيبيت بول بقطعه المسافة المقررة في ظرف ثمانية و عشرين دقيقة و ست ثواني.

فيما تصدرت الإثيوبيثين كيتاشيو كوديتا و كيدسام أليم قائمة الفائزين في فئة الإناث؛ حيث احتلا الرتبة الأولى بعد تسجيلهما توقيت واحد ثلاثون دقيقة و ثلاثة و أربعون ثانية ؛ قبل أن تحل المغربية رقية المقيم في الرتبة الثالثة بتحقيقها توقيت واحد و ثلاثون دقيقة و ثمانية و أربعون ثانية .

كما جسدت هذه التظاهرة الرياضية انفتاح المغرب على محيطه الإفريقي تماشيا مع مبادرات جلالة الملك محمد السادس الذي يسعى الى تعزيز العلاقات التاريخية بين المغرب ومجاله الإفريقي، وتمثل هذا التجسيد من خلال مشاركة إفريقية وازنة في هذا اللقاء الرياضي ومن خلال أيضا الفرق الفلكلورية التي حضرت لتأثيت جنبات مضمار السباق

وفي الختام تم توزيع الجوائز والحوافز المالية على الفائزين من طرف  عامل الإقليم، و رئيس المجلس الإقليمي ورئيس مؤسسة ”  اسطا فوتينغ ”  ، بالإضافة إلى مسؤولين ومدنيين وأمنيين

My beautiful picture
My beautiful picture
My beautiful picture
My beautiful picture
My beautiful picture
My beautiful picture
My beautiful picture
My beautiful picture
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.