شهد الشارع الرئيسي محمد الخامس بمدينة قلعة السراغنة، مؤخرا حادثة سير تسبب فيها سائق “كوتشي”لرجل امن في جروح نقل على اثرها الى قسم المستعجلات لتلقي الاسعافات، فيما لاذ صاحب العربة بالفرار قبل ان يتم اخبار المصالح الامنية التي قامت بتوقيفه وايداع العربة والحصان بالمحجز البلدي ومتابعة المسطرة القضائية لعرضها على أنظار النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية.
الحادث الذي خلف استياء لدى العديد من المواطنين الذين تتبعوا وقائعه،استنكره كذلك العديد من اصحاب العربات “الكوتشيات” واعتبروه تجاوزا لاحترام القانون المنظم لحركة السير والجولان بالمدينة.
وقال جمعويون وناشطون فيسبوكيون في تدوينات نشرت خلال اليومين الأخيرين على صفحات شبكة التواصل الاجتماعي، ان بعض سائقي “الكوتشيات” لايحترمون قانون السير، ومنهم من يكون خلال السياقة في حالات غير طبيعية، ويساهمون بشكل كبير في عرقلة المرور وتوجيه الكلام النابي لكل من حاول تنبيههم الى مايرتكبونه من اخطاء وتجاوزات وفي تحدي لجميع المراقبين.
وطالب المتحدثون بردع المخالفين المتهورين منهم والقيام بحملة تنظيمية والحفاظ على امن وسلامة وجمالية شوارع المدينة.

محمد لبيهي