قضت المحكمة الابتدائية بأكادير، في حق على كل من الاستقلالي محمد سعيد كرم، مستشار برلماني ورئيس جماعة سيدي وساي ، وسعيد دور، النائب البرلماني، العربي كانسي رئيس بلدية القليعة السابق ب4 أشهر حبسا موقوف التنفيذ و 50ألف درهم وعدم الترشح لولايتين. وعلى إبراهيم الحافيدي رئيس الخجة ،و محمد بودلال، المستشار البرلماني، بثلاثة أشهر حبسا موقوف التنفيذ وغرامة 50 ألف درهما والحرمان من الترشح لولايتين متتابعتين،

يذكر أن اللجنة الحكومية لمتابعة الانتخابات قد أعلنت عن عدد الأشخاص الذين تقرر متابعتهم بشبهة “الفساد الانتخابي”، مشيرة إلى أن عدد الأشخاص الذين تمت متابعتهم أمام قضاء التحقيق بمختلف محاكم المملكة ، بلغ 26 شخصاً، من بينهم 14 مترشحاً لهذه الانتخابات، أعلن عن فوز 10 منهم بمقاعد في مجلس المستشارين. لتتم متابعة المتورطين بسوس من قبل قاضي التحقيق بمحكمة أكادير بجنحة عرض وتقديم تبرعات نقدية لاستمالة الناخبين والتأثير على تصويتهم، بعد التنصت على المكالمات الصادرة من هاتفهم.

وتعتبر هذه الأحكام ابتدائية، إذ سيقوم المتابعون باستئنافها.