قضت الغرفة التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمدينة تطوان بادانة مشجع تطواني ينتمي لفصيل ”سيبري بالوما” بسنة سجنا بتهمة كتابة شعارات عنصرية مسيئة .
وقد أدانت المحكمة المشجع التطواني المدعو ” ح.ب” وثلاثة أشخاص آخرين بعقوبات متفاوتة من أجل رفع شعارات مسيئة بمباراة الديربي التي جمعت الفريق الطنجي والمغرب التطواني والتي إنتهت بفوز الفريف التطواني بهدف لصفر .
وبعد التحقيق الذي أنجزته الضابطة القضائية تبين أن الأشخاص الثلاثة شاركوا إلى جانب المتابع الرئيسي في عملية إعداد ”التيفو” وكتابته باللغة الاسبانية ، وهو الشعار الذي أثار حفيظة فريق اتحاد طنجة ووصف ما قام به مشجعوا فريق الحمامة البيضاء بالمسيئ للكرة الوطنية ، مما دفع بالمكتب المسير لفريق اتحاد طنجة إلى التقدم بشكوى إلى الجامعة الملكية لكرة القدم ، الأمر الذي عجّل بفتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة بمدينة تطوان حول الشعار الذي رفعه الفصيل المشجع للمغرب التطواني والذي إنتهى بتوجيه التهم إلى أربعة أشخاص لهم علاقة مباشرة ب”التيفو” الذي تضمن عباراة مسيئة وعنصرية .
وكانت الجامعة قد غرّمت فريق المغرب التطواني مبلغ مليون سنتيم إضافة إلى إغلاق ملعب سانية الرمل لمبارتين في وجه جمهور فريق الحمامة البيضاء واحدة منها موقوفة التنفيذ وذلك على خلفية إتهامات الاساءة التي أعقبت ديربي الشمال