توفي شاب خليجي، صباح يوم امس الإثنين، بإحدى الإقامات السياحية الموجودة بواحة سيدي إبراهيم بضواحي مراكش، إثر تعرضه لوعكة صحية مفاجئة.
وفي التفاصيل، وفق ما كشفت عنه مصادر محلية، فإن الهالك عاد أدراجه إلى الإقامة السياحية بعد قضائه سهرة بإحدى الملاهي الليلية بالمدينة، فأحس بمغص حاد في أسفل البطن، ليسقط مغشيا عليه.
إلى ذلك، نقلت سيارة إسعاف الهالك الذي فارق الحياة وهو في طريقه إلى مستعجلات ابن طفيل بمراكش، فيما فتحت العناصر الأمنية تحقيقا في النازلة.