بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى رئيس الجمهورية التونسية، السيد باجي قائد السبسي، على إثر الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت ثكنة عسكرية ومركزين للأمن في مدينة بن قردان، مخلفة عددا من الضحايا في صفوف قوات الأمن والمدنيين التونسيين.

ومما جاء في هذه البرقية “وإذ أحمد الله أن تمكنت القوات التونسية، بفضل ما تتحلى به من يقظة وحزم وفعالية، من دحر الإرهابيين،  فإني أعرب لكم عن إدانة المملكة المغربية الشديدة لهذه الأعمال العدوانية، وتضامنها المطلق مع بلدكم الشقيق في مواجهة كل المحاولات الإرهابية المشينة ، التي تستهدف استقراره وأمنه وطمأنينته”.

وأعرب جلالة الملك ، بهذه المناسبة الأليمة، لفخامة الرئيس قائد السبسي، ومن خلاله إلى أسر الشهداء من أفراد قوات الأمن والجيش والمدنيين وإلى الشعب التونسي الشقيق، عن أحر التعازي والمواساة، داعيا الله تعالى أن يتقبل الضحايا في عداد الصالحين من عباده، وأن يلهمه وذويهم جميل الصبر وحسن العزاء، ويمن على المصابين بالشفاء العاجل.

(ومع 08/03/2016)