و م ع

تحتضن مدينة الداخلة، يوم 12 غشت الجاري، منافسات الدورة الأولى للسباق الدولي 10 كلم على الطريق.
وقال مدير السباق السيد رشيد بن مزيان، خلال ندوة صحفية انعقدت، مساء أمس الثلاثاء، إن النسخة الأولى من هذا الحدث الرياضي، المنظم من طرف “جمعية الصحراء لتشجيع الرياضات”، بشراكة مع الجمعية الدولية للماراطون والسباقات على الطريق والمديرية الجهوية للشباب والرياضة، تهدف إلى تمكين مدينة الداخلة من أول سباق دولي في مسافة 10 كيلومترات ووضع المدينة في البرنامج الدولي للسباقات على الطرق.
وأوضح السيد بن مزيان أن هذا السباق، المنظم بتعاون مع ولاية جهة الداخلة- وادي الذهب والمجالس المنتخبة بالجهة، من المتوقع أن يعرف مشاركة 28 عداء دوليا ينتمون إلى نحو 20 بلدا في مقدمتها كينيا وإثيوبيا وجنوب إفريقيا، وكذا 108 من العدائين المغاربة، من بينهم أفراد من المنتخب الوطني، فضلا عن هواة ممارسة سباقات الجري والماراطون.
وأضاف أن هذه التظاهرة الرياضية، التي سيحضرها على الخصوص رئيس الجمعية الدولية للماراطون والسباقات على الطريق الإسباني باكو بوراو، ستعرف لأول مرة في الأقاليم الجنوبية للمملكة، تطبيق تقنية الكشف عن المنشطات من قبل فريق تابع للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات.
وأشار المصدر ذاته إلى أن اللجنة المنظمة لهذا السباق، الذي سينطلق على الساعة العاشرة صباحا من ساحة الحسن الثاني وسط المدينة، عقدت لقاء تنسيقيا مع 45 جمعية تنتمي إلى المجتمع المدني المحلي، بهدف دعم وتشجيع مشاركة شباب مدينة الداخلة في هذه التظاهرة الرياضية.