احتضن فندق بوكافر بتنغير صباح يوم  أمس الجمعة 11 مارس 2016 حفل تنصيب عبد الحكيم النجار عاملا جديدا على إقليم تنغير خلفا لعبد الرزاق المنصوري .
الحفل الذي ترأسه الوزير المنتدب لدى وزير المالية  إدريس الأزمي  بحضور ، رئيس جهة درعة تافيلالت ووالي الجهة بالإضافة إلى شخصيات مدنية وعسكرية كان مناسبة للتنويه بالمجهودات المبذولة من طرف العامل المنتهية مهامه في سعيه الدؤوب إلى التواصل مع مختلف الأطياف المجتمعية .
و في كلمة له بالمناسبة دعا الأزمي الفعاليات الحاضرة إلى مؤازرة الإدارة الترابية الجديدة لتحقيق الأهداف المنشودة.
و في نهاية حفل التنصيب بادر عدد من الحاضرين إلى تقديم هدايا للعامل المنصوري عرفانا بما أسداه من خدمات لصالح الإقليم رغم قصر المدة التي قضاها على رأس جهاز الإدارة الترابية بالإقليم حيث استطاع مد جسور التواصل مع مختلف أطياف المجتمع المحلي عبر العديد من اللقاءات التي عقدها من المنتخبين و الجمعيات و الوداديات.
العامل الجديد  عبد الحكيم  النجار الذي شغل سابقا كاتب عام عمالة ورزازات، تنتظره تحديات كثيرة و أوراش عديدة، لكن مساره المهني و تجربته بالجنوب الشرقي و إلمامه بطبيعة المنطقة ، تؤهله للاضطلاع بالمهام المنوطة به.