متابعة.
لقي شخص ينحدر من جماعة اولاد المومنة باقليم شيشاوة مصرعه، يوم أمس الخميس 17 مارس، بعد أسبوع بالعناية المشددة بالمركز الإستشفائي ابن رشد، متأثرا بجروح بعد أن اقدم يوم 9 مارس الجاري باضرام النار في جسده ﺍﻟﻤﻠﺤﻘﺔ ﺍﻹﺩﺍﺭﻳﺔ 49 ﺇﺑﻦ ﺗﺎﺷﻔﻴﻦ ﻋﻴﻦ ﺍﻟﺒﺮﺟﺔ ﺑﻤﻘﺎﻃﻌﺔ ﺍﻟﺤﻲ ﺍﻟﻤﺤﻤﺪﻱ ﺑﺎﻟﺪﺍﺭ ﺍﻟﺒﻴﻀﺎﺀ، بعد أن رفضت مصالح هاته الادارة تسليمه شهادة السكنى  للادلاء بها قصد تجديد بطاقة تعريفه الوطنية.
وبحسب مصادر عليمة، فإن الهالك كان يسمى قيد حياته ( المحفوظ نجمي ) يبلغ من العمر قرابة أربعين سنة وينحدر من أصول بدوار كورارة بجماعة اولاد المومنة، ويسكن قيد حياته ﺑﺤﻲ ﻋﻴﻦ ﺍﻟﺒﺮﺟﺔ ﻟﻤﺪﺓ ﺗﺠﺎﻭﺯﺕ ﺍﻟﻌﺸﺮﻳﻦ ﻋﺎﻣﺎ ﻭﻟﻴﺴﺖ ﻟﻪ ﺃﻱ ﺳﻮﺍﺑﻖ ﻋﺪﻟﻴﺔ.
والى ذلك طالبت عائلة الهالك السلطات المختصة بالتدخل وفتح تحقيق جدي في القضية، واتخاذ الاجراءات اللازمة في حق من دفعوا ابنها الى اضرام النار في جسده، ومن المنتظر أن يوارى جثمان الفقيد في احدى مقابر العاصمة الاقتصادية بعد صلاة اليوم الجمعة بعد استكمال الترتيبات اللازمة الجاري بها العمل من قبل ذوي الهالك.