متابعة

لفظ شاب،  يوم الأربعاء المنصرم ، أنفاسه الأخيرة بالمستشفى الجهوي ببني ملال بعد إصابته في مباراة لكرة القدم.

وحسب مصادر اخبارية، فإن الهالك في العقد الثاني من عمره وينحدر من دوار تركى نبلال بجماعة أيت تمليل، التابعة ترابيا لإقليم أزيلال، كان يلعب مباراة في كرة القدم، يوم الثلاثاء، في إطار دوري نظمته إحدى الجمعيات  المحلية بتنسيق مع المجلس الجماعي والسلطات المحلية، قبل أن يصطدم بشكل قوي بحارس مرمى فريقه.

وأضافت المصادر ذاتها أنه تم نقل الهالك على متن سيارة إسعاف تابعة للجماعة إلى مستشفى القرب بدمنات الذي حوله إلى المستشفى الإقليمي بأزيلال ومنه إلى المستشفى الجهوي ببني ملال، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة صباح اليوم.

هذا وقد فتحت الجهات المختصة تحقيقا لمعرفة ظروف وملابسات الحادث.