في إطار الدينامية التي أطلقتها مديرية الارتقاء بالرياضة المدرسية من خلال تجديد مكاتب الفروع الإقليمية والجهوية وفق التقسيم الجديد للمملكة، انعقد جمع عام لتجديد المكتب التنفيذي للفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية بانزكان ايت ملول وذلك بقاعة الاجتماعات بالمديرية الإقليمية  يوم الأربعاء 30 مارس 2016 بحضور السيدات والسادة المدير الإقليمي والمكلفين بتدبير المصالح وممثل السلطة المحلية. وفي كلمة بالمناسبة نوه السيد رئيس الفرع بالمجهودات المبذولة من طرف الجميع للنهوض بالرياضة المدرسية مما انعكس إيجابا على النتائج التي حققها التلاميذ في مختلف التظاهرات المحلية والجهوية والوطنية، كما نوه بالظروف الحسنة التي سنحت بانتخاب منتدبين عن كل الهيئات والفرقاء الممثلين وجوبا في المكتب المديري بناء على النظام الأساسي للجامعة، وأكد على دور الرياضة المدرسية وما لها من إيجابيات في حياة التلاميذ وتكوينهم وتربيتهم تربية تقوم على اكتساب الكفايات الرياضية وتعلم العادات الصحية والوقائية السليمة وترسيخها لتحقيق توازن نفسي ووجداني وجسماني يجنبهم آفة الانحراف والتطرف، ويساعدهم على الدراسة والتحصيل، وهكذا وبعد الاستماع للتقرير الأدبي الذي عرضه السيد سعيد بنعمر، وكذا التقرير المالي الذي قدمه السيد الحسن ايتعلى أمين المال وبعد المناقشة تمت المصادقة على التقريرين، ثم قدم الأعضاء المنتهية ولايتهم  استقالتهم ليفسح المجال أمام أعضاء الجمع العام لانتخاب المكتب المديري الجديد وفق القانون المنظم للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية والذي جاء كالآتي: حسن بنشتابر، نوفل موليلة، المصطفى عطار، سعيد بنعمر، حليمي الشريف، ابراهيم أكبوب، الحسين بوغزرون، عبد الخالق اجبيري، محمد امين العربي، الحسين بنيحيى، سناء بوعروش، حسن عبو، الحسن ايتعلى بالإضافة إلى الأعضاء بالصفة.

واختتم اللقاء بكلمة للسيد الرئيس أكد من خلالها على ضرورة تنظيم إستراتيجية إقليمية في إطار المقاربة التشاركية للنهوض بالرياضة المدرسية تحقيقا لمختلف الأهداف النبيلة وتطوير الأنشطة لتحقيق مؤشرات الجودة التربوية انسجاما مع التوجهات الوزارية من خلال خطة الإصلاح الوطنية.