في إطار عملية مراقبة جودة وسلامة المواد الغذائية بتراب باشوية الدشيرة الجهادية، وقفت اللجنة الإقليمية المختلطة التابعة لعمالة إنزكان أيت ملول على خروقات بمحل لبيع وتهييئ مشتقات الحليب واللبن والزبدة بحي المرس زنقة 304 بالدشيرة الجهادية.

هذا ووقفت اللجنة على عدة تجاوزات أهمها أن المحل لا يستوفي الشروط العامة للصحة والنظافة المعمول بها، وأن المحل لا يتوفر على رخصة صحية لإنتاج مشتقات الحليب، ولا يتوفر على رخصة الاشتغال من لدن المصالح الجماعية.

وتم إتلاف حوالي 600 لتر من اللبن و4 كيلوغرام من الزبدة مجهولة المصدر والغير صالحة للاستهلاك، كما تقرر إغلاق المحل إلى حين تسوية المعني لوضعيته القانونية وتوفره على كافة المعايير الصحية المعمول بها في هذا المجال.