تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي بآيت أورير، من إعتقال شاب كان أقدم على محاولة إغتصاب سيدة مسنة أرملة في السبعين من عمرها بعد تعنيفها وضربها، يوم الأربعاء 6 أبريل الجاري، بعدما ولج بيتها ليلا بحي أيت أورير القديم.
وأوضحت ذات المصادر، أن  الموقوف و الملقب بـ”الشريحة”  والذي له سوابق عدلية في الضرب والجرح قضى بسببها ثلاث فترات سجنية، أقدم على هذا الفعل المشين، و لولا تدخل ساكنة الدوار التي إستنكرت الأمر بفعل هذا الجرم الذي أقدم عليه في حق مسنة توفي زوجها مؤخرا، لكان اغتصبها.
وأضاف المصدر نفسه لموقع “صدى الحوز”، أن عناصر الدرك الملكي قامت بإقتياد المجرم إلى المركز الترابي التابع لها بآيت أورير، و الإستماع له في مخضر رسمي، بتهمة محاولة الإغتصاب و الضرب و الجرح و السكر العلني، وإحالته على محكمة الإستئناف بمراكش يوم الجمعة ثاكم أبريل الجاري.