لاحديث بين العديد من ساكنة حي المسيرة بمراكش خلال الايام الاخيرة إلا عن فيديو اباحي مشين انتشر كالنار في الهشيم بين متسعملي تقنيات “الوتساب” الهاتفية بطلاه شاب عشريني وشخص تجاوز العقد الرابع.
ويكشف الفيديو الفاضح علاقة شاذة تجمع بين شابا يسمى “ح ـ ة” ومشغله “الحاج ـ  ح ” الذي يعمل في مجال تجهيز الحفلات بحي المسيرة.
وخلف اباحية الفيديو حالة استياء في نفوس متتبعي تقنية “الوتساب” بحي المسيرة.

حسن الخلداوي