أعدم اليوم الاثنين 11 أبريل الجاري  الصحفي الصومالي حسن حنفي المتهم بمساعدة مسلحي حركة ”الشباب” في قتل 5 من زملائه الصحفيين رميا بالرصاص في العاصمة الصومالية مقديشو.

وكان الصحفي المعروف قد حكم عليه بالإعدام الشهر الماضي من قبل محكمة عسكرية في مقديشو، بعد ثبوت مساعدته لحركة “الشباب” لتحديد أهداف محتملة للاغتيال من بين الصحفيين بين عامي 2007 و2011. والتحق حسن حنفي بالجناح العسكري “للشباب” بعد أن عمل لفترة في إذاعة ناطقة باسم الحركة في الصومال.