وصل عدد  كبير من الصحراويين الفارين من “تندوف” إلى موريتانيا نهاية هذا الأسبوع، و ينتظرون توصلهم بوثائقهم الضرورية وتأشيرة الخارجية المغربية من أجل العودة إلى أرض الوطن حسب ما تداوله منبر إعلامي.

وأضاف ذات المصدر أن القنصل المغربي ينتظر بدوره إشارة من الخارجية المغربية و كذا الأجهزة الأمنية المغربية، التي بدأت مباشرة إجراءات البحث في سير العائدين من أجل تسهيل عملية العودة، ويترقب أن تأخذ الإجراءات بعض الوقت تحسبات لتسلل بعض متيري الشغب وتفاديا لوقوع مشاكل من هذا القبيل.

ويذكر أنها المرة الأولى مرة في تاريخ عودة الصحراويين المغاربة من مخيمات تندوف إلى المغرب، التي يتم تنقيل هذا العدد الكبير من الأطفال و النساء و الشيوخ وأيضا الشباب.

كبيرة بنجبور