في إطار لقاءاته التواصلية والزيارات الميدانية لتفقد  بعض المرافق العمومية ، قام السيد عبد الغني الصبارعامل صاحب الجلالة على عمالة مكناس  مرفوقا بالكاتب العام للعمالة و رجال السلطة المحلية بعد عصر يوم الأحد 17 أبريل 2016 ا، بزيارة ميدانية لمستشفى محمد الخامس ،وكانت زيارة السيد العامل  مناسبة لاستفسار المسؤولين عن ظروف الاشتغال بالمستشفى عموما وبالخصوص حالة الاعتداء الأخيرة التي تعرض لها المستشفى من  طرف مجموعة من الأشخاص حضروا إلى المؤسسة  الصحية وهم في حالة سكر طافح قصد العلاج وقاموا بتصرفات عنيفة اتجاه الأطباء  والممرضين ورجال الأمن العمومي والخاص وكسروا تجهيزات  ولوازم مصلحة المستعجلات  وتتسببوا في  تعطيل المصلحة  لساعات . ووقف السيد العامل على مجموعة من  الإصلاحات التي شملت مرافق مصلحة المستعجلات جراء ما لحق بها من أضرار.

وكانت  زيارة السيد العامل  مناسبة لاطلاعه  على مجموعة  من  الأقسام وأجنحة  المستشفى وهمت مصلحة العناية المركزة ،ومصلحة جراحة العظام والمفاصل ،ومصلحة  جراحة  الدماغ والعمود الفقري، ووقف لأكثر من مرة بمختلف الأجنحة المذكورة أمام أسرة المرضى  مستفسرا إياهم عن أحوالهم  وظروف استشفائهم بذات المصالح ،وكانت مناسبة كذلك لاطلاع السيد العامل من طرف مندوب وزارة الصحة  ومدير المستشفى عن مشروع  برنامج المؤسسة الإصلاحي  خصوصا الشق المتعلق بقسم المستعجلات الذي سيعرف في الأيام القليلة القادمة إعادة تصميم وإصلاح شمولي وتجهيزه وتزويده بما يستوجب من معدات وآليات بيوطبية  ذات المستوى العالي .

كما شكلت كذلك هده الزيارة الأولى من نوعها للسيد العامل إلى المستشفى مند تعيينه من طرف صاحب الجلالة على عمالة مكناس، مناسبة التقى خلالها الأطر الطبية والتمريضية والإدارية العاملة بالمستشفى المذكور،حيث رفعت من معنوياتهم   وخلفت ارتياحا عميقا  في نفوسهم وعبر الجميع عن شكرهم  وثنائهم  على الجهود  التي  تبدلها السلطات المحلية  من اجل توفير الوسائل الضرورية  وتهيئ الظروف  للمهنيين  حتى يتمكنوا من أداء واجبهم  ورسالتهم الإنسانية على أحسن وجه خدمة للمواطنات والمواطنين مستعملي المستشفى .

من جهته  ،شكر السيد العامل مندوب وزارة الصحة ومدير المستشفى ومن خلاله  كل العاملين  بالمؤسسات الصحية بالعمالة على المجهودات التي يبدلونها   بالليل والنهار  وعلى مدار أيام الأسبوع ،حاثا إياهم  على مضاعفة الجهود  لضمان  خدمات صحية  في مستوى انتظارات  الساكنة ، واعدا إياهم  بتقديم الدعم  والمؤازرة على جميع المستويات والأصعدة .