و م ع

تم، أمس الثلاثاء بالعيون، تنصيب السيد محمد أسوس مديرا جهويا لإدارة السجون وإعادة الإدماج بجهة العيون- الساقية الحمراء، وذلك في إطار ترقية الإدارة السجنية بالعيون إلى مديرية جهوية.

وبهذه المناسبة، تم تسليم المهام بين المدير الجهوي لإدارة السجون وإعادة الإدماج بجهة سوس ماسة، السيد عبد الكبير الصوفي، والمدير الجهوي لإدارة السجون وإعادة الإدماج بجهة العيون- الساقية الحمراء، السيد محمد أسوس، وذلك بحضور والي جهة العيون- الساقية الحمراء، عامل إقليم العيون، السيد بوشعاب يحظيه، والمفتش العام للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، السيد فؤاد مهيل، والسلطات القضائية والمنتخبين.

وتتولى المديريات الجهوية للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، داخل دائرة نفوذها وفي حدود الاختصاصات المفوضة لها، القيام بعدة مهام، من بينها، تمثيل المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج لدى السلطات المحلية على المستوى الجهوي والمحلي، والسهر على تنفيذ إستراتيجية المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج على المستوى الجهوي.

كما تعمل، حسب القوانين المنظمة لها، على تتبع ومراقبة عمل مكاتب الضبط القضائي بالمؤسسات السجنية، ودراسة برامج العمل الاجتماعي والثقافي لفائدة السجناء المقترحة من طرف المؤسسات السجنية وإعداد تصورات بشأنها للإدارة المركزية.

وتسهر المديريات الجهوية للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج على تتبع مدى تنفيذ المؤسسات السجنية لبرامج العمل الاجتماعية والثقافية المقررة من طرف الإدارة المركزية، وضمان مراقبة وتتبع تنفيذ برامج الرعاية الصحية للمعتقلين، والسهر على تنظيم حملات تحسيسية للوقاية من الأمراض المعدية وغيرها بتنسيق مع المصالح المختصة، فضلا عن مراقبة وتتبع مدى تنفيذ المخططات المتعلقة بالحفاظ على سلامة السجناء والأشخاص والمباني المخصصة للسجون وموافاة الإدارة المركزية بتقارير بشأنها.