اكدت مصادر موثوقة ، أن سيدة تبلغ من العمر 46 سنة لفظت انفاسها  صباح يوم الجمعة 22 ابريل، بعدما سقطت عليها العشرات من اكياس الشعير بدوار اولاد الحاج بالجماعة القروية تكاط باقليم الصويرة.
واضافت ذات المصادر، ان السيدة شرعت منذ صباح يوم الجمعة في تنظيف اسطبل محاذي لمنزل العائلة قبل ان تلج الى غرفة كبيرة مخصصة لتخزين الحبوب من اجل اعادة ترتيبها قبل ان تجد نفسها تحت العشرات من “الاكياس ” مما ادى الى اصابتها باختناق شديد لفطت على اثره انفاسها الاخيرة.
والى ذلك، حلت بعين المكان عناصر الدرك الملكي والسلطات المحلية حيث تم الاستماع الى مقربي الضحية في محضر قانوني قبل ان يتم نقل جثتها الى مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي سيدي محمد بن عبد الله بمدينة الصويرة من اجل اخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف باسفي.