لم تمر سوى ساعات قليلة على قرار المدير الاقليمي لوارزة التربية الوطنية بمراكش، زوال اليوم الاثنين 25 ابريل، والقاضي بتوقيف استاذ بمدرسة الامام السهيلي بمقاطعة سيدي يوسف بن علي على خلفية الاتهامات الموجهة له بهتك عرض تلميذ لم يتجاوز عمره 10 سنوات، حتى تم اعتقال رجل التعليم من طرف المصالح الامنية والتي اقتادته من اجل تعميق البحث معه ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية الى حين عرضه امام النيابة العامة.
ونظمت العديد من الاسر المراكشية صباح اليوم الاثنين وقفة احتجاجية امام مدرسة الامام السهيلي على خلفية الممارسات الجنسية الشاذ التي كان ضحيتها تلميذ بالمؤسسة مما دفع بالمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بمراكش، الى اتخاذ القرار الاحترازي بتوقيف الاستاذ بناء على خلفية الموضوع خصوصا وأن مجموعة من التلاميذ تم الاستماع اليهم نهاية الاسبوع الماضي لدى مصلحة الشرطة القضائية بولاية الامن بمراكش والذين اكدوا تفاصيل الاعتداء الجنسي الذي تعرضه له زميلهم من طرف الاستاذ المذكور.

فؤاد بلمحجوب