نُقل شرطي، كان في طريقه إلى مقر عمله بولاية أمن أكادير على متن دراجة نارية، إلى قسم العناية المركزة بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني، على إثر حادث مروري ناجم عن اصطدام حافلة للنقل العمومي بدراجته.

الحادثة، التي وقعت على الطريق بين أكادير وإنزكان، على مستوى منطقة بنسركاو، استنفرت مختلف الأجهزة الأمنية التي حضرت إلى عين المكان؛ حيث أشرفت على نقل المُصاب صوب المستشفى، وفتحت تحقيقا في أسباب الحادثة.

وأوردت مصادر طبية أن الشرطي أصيب إصابات وصفتها بالبليغة، لاسيما على مستوى الرأس؛ حيث لازال في غيبوبة، واصفا حالته بالخطيرة.