افادت مصادر مطلعة، أنه تم العثور على أستاذ متقاعد جثة هامدة داخل مسكنه بحي النهضة بمدينة شيشاوة، وذلك قبل قليل من صباح اليوم الخميس 28 أبريل.
وأفادت ذات المصادر، أن الهالك المسمى قيد حياته “عبد القادر. د” مزداد سنة 1952 بجماعة حد كورت نواحي سيدي قاسم، كان يعمل أستاذ بإحدى المؤسسات التعليمية بإقليم شيشاوة، تقاعد عن العمل وبقي وحيدا داخل مسكن يكتريه بحي النهضة بالمدينة، حيث قام أبنائه قبل يومين بزيارته بشيشاوة ونقله إلى مراكش قصد زيارة الطبيب بعد إحساس الهالك ببعض الألم على مستوى القلب.
وفور علمها بالحادث، انتقلت السلطة المحلية رفقة عناصر الشرطة العلمية إلى مكان الواقعة، من أجل الوقوف على ملابسات وظروف الوفاة، فيما تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمراكش قصد إخضاعها للشتريح الطبي ومعرفة حقيقة الوفاة بأمر من النيابة العامة لإستئنافية مراكش.