طبقا لأهداف الجمعية المتعلقة بالشق الاجتماعي والصحي والتي من بينها تقديم خدمات صحية واجتماعية لفائدة الفئات الفقيرة والمحتاجة وتبعا لبرنامجها السنوي عن سنة 2016 وبشراكة مع المندوبية الإقليمية للصحة بسيدي إفني وبتعاون مع المجلس الجماعي لجماعة اسبويا وجمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي وأعوان الجماعة وبترخيص من السلطات المحلية وبتعاون مع السلطات الأمنية نظمت جمعية أنفاليس للتنمية الاجتماعية والثقافية والرياضية والبيئية بدوار أنفاليس بجماعة اسبويا حملة طبية متعددة الاختصاصات وذلك بمركز جماعة اسبويا يومه السبت 30 أبريل 2016 تحت شعار” الصحة للجميع”, وقد تميزت هذه الحملة الطبية باستفادة ما يزيد عن 400 شخص من الحالات الطبية التي تضمنتها هذه الحملة الطبية في التخصصات التالية : الطب العام – طب النساء والتوليد – طب الأسنان – طب العيون – طب الأطفال – طب القلب والشرايين – طب الأنف والحنجرة – الفحص بالصدى- قياس داء السكري والضغط الدموي- الكشف عن داء السيدا وكذا توزيع الأدوية على الفئات الضعيفة والمحتاجة بهذه الجماعة.
وفي ختام هذه الحملة الطبية الناجحة بكل المقاييس ومن جميع الجوانب والتي أبانت عن نجاعة وفكرة هذه الحملة الطبية التي تستهدف كافة ساكنة الجماعة ومن هنا فإننا نتقدم بخالص متمنياتنا الكبيرة ومن القلب الخالص لكل من ساهم من قريب أو من بعيد في إنجاح هذه الحملة الطبية ومن بينهم:

–         السيد البروفيسور عبد السلام الذهبي المندوب الإقليمي للصحة بسيدي إفني.

–         كافة عناصر الطاقم الطبي الذين تطوعوا في هذه الحملة.

–         المجلس الجماعي لجماعة اسبويا وجمعية الأعمال الاجتماعية  لموظفي وأعوان الجماعة على دعهم المادي والمعنوي من أجل إنجاح هذه الحملة.

–         السيد قائد قيادة مستي وخليفة القائد بجماعة اسبويا على تعاونهم الذين ابانوا عليه من أجل إنجاح هذه الحملة وكذا عناصر القوات المساعدة.

–         إدارة وأطر دار الطالب والطالبة للرعاية الاجتماعية.

–         بعض الفاعلين الجمعوي بالمنطقة الذين تجندوا وكانوا خير سند لنا وتضحيتهم الكبيرة من أجل إنجاح هذه الحملة.