نقلت سيدة تبلغ من العمر 62  سنة، عصر يوم الاثنين 2 ماي، على وجه السرعة الى قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل بعدما تعرضت للذغة ثعبان باحدى الدواوير المجاورة لمركز بلدية امزميز.
واكدت مصادر محلية ، أن السيدة الضحية كانت تقوم بتقديم العلف للمواشي بحضيرة المنزل القروي قبل ان تتعرض للذغة ثعبان على مستوى اليد حيث سقطت مغمى عليها قبل ان يتم نقلها الى المركز الصحي المحلي بامزميز ومنه تم اسعافها في اتجاه مستعجلات مستشفى ابن طفيل بمراكش.
وقالت ذات المصادر، أن الحالة الصخية للسيدة المصابة في تحسن بعدما قدمت لها العلاجات الاستعجالية بقسم العناية بمستشفى ابن طفيل من طرف طاقم طبي متخصص.

فؤاد بلمحجوب.