تماشيا مع الرؤية الإستراتيجية للإصلاح 2015-2016، ونظرا للدور التربوي الهام الذي تلعبه التربية البدنية والرياضة المدرسية، واعتبارا للأهمية التي توليها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لهذا الجانب، وتنفيذا للمحور الرابع من التدابير ذات الأولوية وخاصة التدبير 2- 9 المتعلق بالمراكز الرياضية، شهدت  الثانوية الإعدادية ابن حنبل بانزكان يوم الاثنين 9 مايو 2016 حفل استقبال على شرف السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والوفد المرافق له، وقد كانت مناسبة للوقوف على الأنشطة الرياضية التي يقوم بها هذا المركز لفائدة تلميذات وتلاميذ المؤسسات الابتدائية الرافدة، بعد تفعيل مقتضيات المذكرة 15-465 في شأن التدبير الخاص بالمراكز الرياضية المدرسية، وقد اطلع السيد الوزير على هذه التجربة عن قرب كما زار  فضاءات المؤسسة الرياضية حيث حضر حصص الأنشطة الرياضية لفائدة المستهدفين من التجربة، خاصة وان هذا المركز من ضمن ثمانية مراكز عملت الوزارة على إنشائها وتوفير الموارد البشرية اللازمة لها، كما تم تنظيم دورة تكوينية لمنشطي هذه المراكز، وتهدف هذه المبادرة إلى تشجيع وتعميم الممارسة الرياضية بالتعليم الابتدائي لتغطية النقص الحاصل في الملاعب والتجهيزات الرياضية بمؤسسات السلك الابتدائي وسيتم إنشاء 23 مركزا رياضيا أخر برسم الموسم الدراسي الحالي،  كما قام السيد الوزير والوفد المرافق له بزيارة للمكتبة والتي تم تجهيزها بكتب ومعدات وتجهيزات عالية الجودة من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في إطار مشروع القراءة للجميع، وقد ثمن الجميع هذه المبادرة والتي انخرطت فيها كل الفعاليات الإدارية والتربوية إقليميا وجهويا ووطنيا في أفق تعميمها وفق التوجيهات الوزارية ذات الصلة وإسهاما في إنجاح مخطط الإصلاح الوطني وخاصة التدابير ذات الأولوية (المحور الرابع حول المراكز الرياضية المدرسية).