متابعة.

 تحتضن مدينة الداخلة  ، بداية من الأسبوع المقبل، من 16 الى 18 مايو ،الملتقى الدولي لحوار  الثقافات والحضارات، تحت شعار “دور الجامعة في البناء الحضاري وتفعيل ثقافة الحوار”، وذلك في إطار تفعيل الأدوار الدستورية للمجتمع المدني المعول عليه في الاضطلاع بدور أساسي من أجل التحسيس والتعبئة في مجموعة من القضايا المصيرية والهامة للبلاد، حسب الجهة المنظمة.

وسيتم خلال هذا الملتقى، التطرق إلى أهم الأسس النظرية والمعرفية التي ينبني عليها الحوار، وذلك بمشاركة أهل الاختصاص من مفكرين وباحثين وفعاليات مدنية ومجتمعية. ويهدف الملتقى، إلى إبراز تأثير البعد البيئي في حماية المنتوج الثقافي والحضاري، وبناء جسور من التفاهم بين الأمم والشعوب عبر جيل جديد يؤمن بثقافة الحوار، وإرساء ودعم منهج للتقارب والتعارف بين الحضارات المختلفة لتسهيل التواصل بينها، وتوسيع وتعميق ثقافة الحوار الحضاري في مختلف الجوانب على الصعيد الوطني والدولي، وتعميق دور الثقافات والحضارات في النهضة العلمية للشعوب.