في إطار الزيارة التي يقوم بها وفد قضائي رفيع المستوى من محكمة النقض إلى الجمهورية الكورية الصديقة، حضي الوفد باستقبال كبير من طرف السيد وزير العدل الكوري الذي نوه بعلاقات الصداقة والتعاون التي تربط بين المملكة المغربية والجمهورية الكورية، وأثنى على عمق الروابط الدبلوماسية التي تجمع بين البلدين مشيدا بالمجهودات الكبيرة والمبادرات الاستثنائية التي يقوم بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده من أجل تطوير جميع المجالات والقطاعات بالمملكة.

من جهته عبر الوفد القضائي المغربي عن انبهاره بالتجربة الكورية في مجالات الهيكلة القضائية وطرق تطويع التقنية الالكترونية في خدمة القضاء وأساليب ومجالات التطوير القضائي وتتبع الملفات والإدارة القضائية.

وتجدر الإشارة إلى أنه قد شارك ضمن الوفد القضائي المغربي الذي يزور الجمهورية الكورية حاليا عدد من المستشارين ورؤساء الغرف ومسؤولي الإدارة القضائية بالإضافة إلى رئيس كتابة الضبط بمحكمة النقض.

كما شكل هذا اللقاء مناسبة لاطلاع السيد الوزير على معالم الأوراش الإصلاحية الكبرى التي شهدها قطاع العدل ببلادنا وأهم المنجزات التي تم تحقيقها من أجل الرقي بمستوى وجودة الخدمات القضائية .

وكانت هذه المباحثات فرصة لتبادل الاستشارات والخبرات حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.