بعد أن توصلت جمعية حي السلام للتنمية و الثقافة، بالعديد من الطلبات من طرف المواطنين قبل مهرجان الورود لسنة 2016 و إلى غاية يوم الأحد 15/05/2016، من أجل تسجيل أبنائهم في الدورة الخامسة لعملية الختان الجماعي الذي دأبت عليه الجمعية منذ سنة 2012.
و بعد أن وقعت الجمعية رفقة العديد من جمعيات المجتمع المدني محليا و إقليميا و باقي الفاعلين المدنيين على البيان الاستنكاري الموجه إلى عامل إقليم تنغير الذي فشل في إقرار التشاركية في تنظيم الدورة 54 لمهرجان الورود، حيث أقصى منها اللجنة الإقليمية التي يشرف عليها شخصيا و أسنده مباشرة لرئيس مجموعة جماعات الوردة “رئيس المجلس البلدي  لقلعة امكونة” و الذي فشل أصلا في إقرار التشاركية داخل المرفق العمومي الوحيد المذكور الذي يترأسه.
و بعد أن تم إقصاء الجمعية صاحبة المبادرة من تنظيم الدورة الخامسة للختان الجماعي على هامش مهرجان الورود لهذه السنة.
لذا فان الجمعية تعلن للمواطنين آباء و أمهات و أولياء الأطفال المعنيين بعملية الإعذار الجماعي، أنها لن تبخل عليهم أبدا بهذه البادرة الاجتماعية الإنسانية الصرفة و ستبقى وفية للفقراء و المعوزين بعيدا عن كل المزايدات و بذلك فإنها قررت تنظيم دورتها الخامسة للإعذار الجماعي حال تمكنها من ذلك و أنها ستعلن لاحقا عن تاريخ و مكان هذا النشاط الإنساني.

عن الجمعية