افادن مصادر اعلامية أن، المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية في المغرب أكدت ، أن الإضراب الوطني العام الذي دعت إليه اليوم الثلاثاء “حقق نجاحا باهرا”.

الاتحاد المغربي للشغل والكنفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب والفدرالية الديمقراطية للشغل، ذكرا في بلاغ مشترك لها، أن الإضراب الوطني العام الذي دعت إليه اليوم الثلاثاء لمدة 24 ساعة ” بلغت نسبة المشاركة فيه  72.83 في المائة في الوظيفة العمومية و 94 في المائة في الجماعات المحلية، مشيرا الى أنه تم تسجيل نسبة 100% في العديد من الجماعات المحلية كالدار البيضاء، الرباط، وجدة، الحسيمة، الناضور، ورزازات، بني ملال ومدن أخرى،  وفي الكثير من المؤسسات والإدارات العمومية.

وأبرز بلاغ النقابات، أن الاضراب عرف انخراط موظفات وموظفو القطاعات الوزارية الكبرى بينها على سبيل المثال: ـ وزارة التربية الوطنية ـ وزارة الصحة ـ وزارة الفلاحة والصيد البحري ـ وزارة المالية ـ وزارة التجهيز ـ وزار التجارة الخارجية ـ وزارة الطاقة والمعادن والماء، إضافة إلى قطاعات أخرى كثيرة. ليؤكد مستوى نجاحه حجم تذمر الموظفات والموظفين ويعبر عن مدى الاحتقان الاجتماعي الذي تعرفه مختلف الأوساط والفئات في الوظيفة العمومية وفي الجماعات المحلية من جراء تعنت الحكومة ورفضها الاستجابة لمطالبهم المشروعة والعادلة.