تمكنت عناصر الضابطة القضائية لمفوضية الشرطة بامنتانوت من فك لغز البؤرة السوداء والمحيرة للدواليب الأمنية وللساكنة بمدينة امنتانوت، ويتعلق الأمر بعصابة اجرامية تنشط في الاتجار في المخدرات بجبال “المغو” بامنتانوت، حيث باشرت العناصر الأمنية صباح اليوم الأٍربعاء فاتح يونيو، حملة تمشيطية بالمنطقة، الى أن تفاجأوا بوابل من الحجارة تتساقط على سيارة الأمن الوطني من الجهة التي يتواجد بها افراد العصابة.

وقالت ذات المصادر، أن عناصر الأمنية المكلفة بتمشيط المنطقة، تراجعت تكتيكيا من منطقة تركز افراد العصابة وطالبت بالمزيد من العناصر، وهو ذات الطلب الذي استجاب له قائد مفوضية الشرطة، تجنيده لعدد من الضباط وحراس الأمن، وتمت مداهمة “جبال المغو” التي يتحصن فيها مروجي المخدرات.

واسفرت هذه العملية، عن اعتقال أفراد العصابة الذين حدد عددهم ما بين 4 ة 5 أفراد، وحجز أسلحة بيضاء من الحجم الكبير “سيوف” ومبالغ مالية مهمة وكميات مهمة من المواد المخدرة .

والى ذلك تم اقتياد الأظناء الموقوفين الى مخفر الشرطة بامنتانوت، حيث سيجري المحققون محاضر تتضمن اقوال المتهمين بناء على تعليمات من النيابة العامة المختصة بامنتانوت.

هذا ولقي نجاح عناصر الأمن الوطني بمدينة امنتانوت، في ايقاف العصابة الاجرامية ارتياحا من لدن فعاليات المجتمع المدني وعموم المواطنين، وسط تصفيقات المارة لحظة وصول سيارة الأمن التي كانت تقل الأظناء.

أحمد السعودي