متابعة.

بدأ تنظيم “داعش” إزالة الأطباق المستقبلة لاشارات بث قنوات التلفاز عبر الاقمار الصناعية من أعلى المنازل في المناطق الواقعة تحت سيطرته بسوريا والعراق، وذلك لأنها “تزرع الفتنة وتبعد المسلمين عن دينهم”، بتعبير التنظيم.

وحذر “داعش”، في رسالة فيديو على الشبكات الاجتماعية، من أنه ستتم معاقبة الاشخاص الذين لم يتخلصوا من “البارابُول” اعتبارا من بداية شهر رمضان.

وجاء في الرسالة أن “أطباق الاقمار الصناعية هي إحدى أدوات الكفار في الحرب على الإسلام. إنها الاخطر، لأنها تدخل بيوت المسلمين”. واعتبر التنظيم أنه “في ظل الهزائم العسكرية، أصبحوا على يقين بأن الغزو الفكري اكثر فاعلية لإبعاد المسلمين عن دينهم”.