طالب عدد من الفلاحين بالمدار المسقي لسد يوسف بن تاشفين بفتح تحقيق حول مصدر بذور ‘‘متعفنة‘‘ تسببت في شل و ضياع محصولهم الزراعي( البطاطيس).
و شدد هؤلاء، حسب عريضة موجهة الى كل من: المدير الجهوي للاستثمار الفلاحي، قائد قيادة بلفاع، مدير المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية و الغرفة الفلاحية، شددوا على ضرورة القيام ببحث فوري حول تداعيات المرض الذي تسبب في تدهور غلتهم و اتلافها  جراء استعمال نوع معين من البذور.
و أوضحت ذات الوثيقة الاحتجاجية  أن للمرض السالف ذكره اثر سلبي على الغلة و بالتالي على عائدات الفلاحين المنتظرة، مبرزة ان تجربة قاموا بها  أظهرت بما لا يدع مجال للشك، ان  استعمال انواع اخرى من البذور تعطي محصولا زراعيا سليما مما يؤكد بالملموس رداءة جودة البذور، موضوع الشكاية.
و طالب المتضررون وفق تعبير الشكاية بإنصافهم عبر تعويضهم عن الخسائر الناجمة عن استعمال هذا النوع من البذور موضحين ان تلك الخسائر ليست من جانبهم و غير مسؤولين عنها.
احمد الفشات