تمكنت السلطات المحلية  بقيادة سيدي بيبي ، ليلة أمس الخميس 2 يونيو الجاري  ، من حجز ما يناهز 18 طن  ، من السلع  المنهية الصلاحية ، تم ضبطتها بطريقة سرية داخل مستودع غير قانوني  المتواجد  جوار  الخيرية  بمركز سيدي بيبي ، لا يتوفر على  أدنى شروط السلامة الصحية لتخزين المواد الغذائية،  حيث عملت السلطات  المحلية في  شخص السيد القائد  والخليفة  وأعوان السلطة  وعناصر القوات المساعدة  بمحاصرة   المستودع  ، هكذا تم ربط الاتصال  بعناصر الدرك الملكي  التابعة للمركز الترابي  سيدي بيبي، التي  حلت  بعين المكان ،  وعند اقتحام المستودع ليتفاجأ  الجميع بكميات هائلة من المواد الغذائية المتنوعة ، أغلبها يتكون من مشروبات العصير  والحليب  ومشتقاته ،  و الفور ماج، بجميع أشكاله،  ونظرا للكمية الهائلة من السلع المضبوطة، استغرقت العناصر السالفة الذكر  في عملية الفرز والتجميع ،  من الخامسة مساء إلى غاية  الساعة  السادسة والنصف صباحا لليوم الموالي ، وذلك بحضور لجنة مكونة من المكتب الوطني للسلامة الصحية، والمصالح الطبية ،  والسلطات  الإقليمية في شخص السيد  الكاتب العام ،  وأعضاء المجلس الترابي  لسيدي  بيبي .
يشار أن هذه العملية تأتي في إطار سلسلة من العمليات الناجحة التي تبادر إليها السلطات المحلية بقيادة سيدي بيبي ،  في إطار الجهود المبذولة لحماية الاقتصاد الوطني من كل ما من شأنه الإخلال بتوازنه، وذلك بهدف التشجيع على مبدأ المنافسة الشريفة وحماية حقوق وصحة المستهلك.