انتهت امس السبت الحملة الطبية المنظمة من طرف فيدرالية جمعيات آيت علي بشراكة مع  المجلس القروي ،المندوبية الإقليمية للصحة والمديرية  الإقليمية للتربية الوطنية .حيث تميز هدا اللقاء بحضور  رئيس الجماعة و بعض اعضاء مكتبه و المندوب الإقليمي للصحة بسيدي افني  و مدير مجموعة مدارس 23 نونبر نيابة عن المدير الاقليمي للتربية الوطنية بسيدي إفني . خلال هدا اللقاء تم عرض وتشخيص عمل اللجنة المكلفة بالحملة الطبية،وتخللته أيضا مناقشة جميع الحالات الطبية المشخصة من طرف الأطباء المختصين،وكذلك سبل تطوير وخلق شراكات مستقبلية مع جميع المتدخليين. يدكر ان الحملة دامت شهرا كاملا ، تم خلالها زيارة اغلب دواوير الجماعة و تم الكشف عن العديد من الحالات المصابة بداء السكري كما تم كشف حالات مصابة بمرض القصور الكلوي.

الفيدرالية و رغم حداثة تاسيسها فقد قامت بعمل جبار نال رضا و استحسان الجميع من شركاء و مستفيدين ، و يتوقع ان تبادر الفيدرالية مستقبلا الى السير على نفس النهج من خلال القيام بحملات ميدانية متخصصة لتقريب الخدمات الصحية من الفئات المعوزة و البعيدة عن  المراكز الصحية .

 عن نادي  الصحافة  والاعلام