عبد الصمد ايت حماد
نظمت جمعية كماسة للتنمية وبتعاون مع جمعية الأفق للأعمال الإجتماعية والثقافية والتنمية البشرية بالدارالبيضاء وجمعية دار الأطفال بهولاندا، صباح يوم  السبت 4 يونيو، الدورة الأولى لعملية توزيع “قفة رمضان” لفائدة أزيد من 252 من الأسر الفقيرة والمعوزة منهم 11 أرملة، حيث تم توزيع ما يزيد عن 250 قفة بدوار كماسة وايت وريغ وذلك بمقر الجمعية المنظمة لهذه العملية الخيرية.
هذا وبعد الكلمتين المقتضبتين لكل من أحد أعضاء جمعية كماسة للتنمية ورئيس جمعية الأفق للأعمال الإجتماعية والثقافية والتنمية البشرية بالدار البيضاء، انطلقت عملية توزيع “قفة رمضان” التي مرت في جو يعيد الى ذاكرة أبناء المنطقة قيم التضامن والتعاضد الاجتماعي بين شرائح المجتمع كقيم انسانية طبعت ولا زالت المجتمع المغربي، وسط اشادة وفرحة ساكنة كماسة بمحتوى القفة التي اعتبروها الأفضل على مستوى إقليم شيشاوة، وتحتوي “قفة رمضان” التي تم توزيعها على المستفيدات والمستفيدين من ابناء جماعة كماسة على مايلي:
– 30 كيلوغرام من الدقيق الطري الكامل،
– 15 كيلوغرام من الدقيق الصلب،
– 5 ليتر من الزيت،
– 5 كيلوغرام من السكر،
– 1 كيلوغرام ونصف من الشاي،
– 5 كيلوغرام من الثمر الجيد،
– 3 كيلوغرام من العدس،
– 2 كيلوغرام من الحمص.
وقبل اختتام هذا الحفل الخيري والاحساني، تم تقديم شواهد شكر وتقدير لكل من رئيس جمعية الأفق للأعمال الإجتماعية والثقافية والتنمية البشرية بالدار البيضاء، وممثل جمعية دار الأطفال بهولاندا اعترافا بمجهوداتهم ومساهمتهم القيمة في هذه العملية النوعية، كما تم التقاط صور تذكاري جماعية لأعضاء الجمعيات الثلاث رفقة بعض السكان الذين حضروا عملية التوزيع.