افادت مصادر صحفية، ان مصلحة الشرطة القضائية التابعة لولاية امن مراكش شهدت، مساء اليوم السبت 11 يونيو، التحقيق مع ازيد من 10 صيادلة بالمدينة الحمراء على خلفية بيع وتسويق بعض المواد الطبية المهربة.
واضافت ذات المصادر، ان التحقيق مع الصيادلة العشرة جاء استكمالا للابحاث الامنية والتحريات اثر اعتقال مالك مختبر للادوية يقوم بتوزيع بعض المنتوجات بطريقة غير قانونية وبوثائق مجهولة المصدر.
واوضحت مصادرنا، ان بعض الصيادلة الذين اخضعوا للتحقيق منعوا من مغادرة مقر ولاية الامن لتناول وجبة الفطور، فيما سمح لآخرين بالاستفادة من الوجبة الرمضانية والعودة من اجل استكمال التحقيقات.