عرفت المحكمة الابتدائية بمدينة أزيلال ومحيطها الخارجي، يوم أمس الأحد، حالة استنفار أمني كبير بعد نجاح سجين في الفرار من داخلها.

وحسب مصادر محلية، فالمعني بالأمر الذي كان موقوفا بتهمة السرقة والاتجار في المخدرات، تمكن من الفرار بعد فك عناصر الأمن أصفاده لتقديمه أمام قاضي التحقيق بالمحكمة.

وأضافت ذات المصادر، أن المصالح الأمنية استنفرت مختلف عناصرها للبحث عن السجين الفار، حيث قامت بتكثيف الحملات التمشيطية بأحياء المدينة، كما عملت على تعميم أوصاف ومعلومات عنه لدى جميع المراكز التابعة لها.