في إطار التحضير للمشاركة في المؤتمر العالمي حول التغيرات المناخية COP22 الذي سيحتضنه المغرب في أكتوبر 2016 بمراكش، وباعتبارها عضوا مؤسسا ونشيطا في الائتلاف المغربي من أجل العدالة المناخية، انخرطت الشبكة المغربية من أجل السكن اللائق مركزيا ومحليا في كل مبادرات هذا الائتلاف، ومواصلة لهذه الدينامية، نظم المكتب الإقليمي للشبكة المغربية من أجل السكن اللائق بالصخيرات تمارة، ورشة تكوينية حول “اتفاقية  الدول الأطراف بشأن التغيرات المناخية” يوم السبت 25 يونيو 2016 بدار الشباب المسيرة 1 بتمارة، وأطر هذه الورشة الأستاذ عبد عبدالإلاه حميدوش، وشهدت هذه الورشة مداخلة تأطيريه للسيد عبد الله علالي رئيس الشبكة المغربية من أجل السكن اللائق،  و كلمة القاها نيابة عن المكتب الإقليمي السيد حميد بلغيث الكاتب الإقليمي، كما عرف هذا اللقاء حضور متميز للفاعلين المدنيين وأعضاء المجالس المنتخبة بمدينة تمارة وإعلاميين.

وعرفت فقرة المناقشة العامة تفاعلا كبيرا من قبل كافة المشاركين، حيث أثيرت خلالها قضايا ذات الصلة بالتغيرات المناخية والأدوار المفترضة للفاعلين المدنيين في هذا المجال، بما فيها  كيفيات مشاركة كهيئات المجتمع المدني في COP22.

و في الختام سلم السيد رئيس الشبكة المغربية من أجل السكن اللائق رفقة أعضاء المكتب الإقليمي  شواهد المشاركة على المستفيدين من هذه الورشة التكوينية.

المكتب الإقليمي لعمالة الصخيرات تمارة