افادت مصادر محلية من تنغير، أن ﻓﻌﺎﻟﻴﺎﺕ ﻣﺪﻧﻴﺔ ﻭﺇﻋﻼﻣﻴﺔ ﻭﺳﻴﺎﺳﻴﺔ، نظمت ليلة أمس الأحد 26 يونيو، ﻭﻗﻔﺔ اﺣﺘﺠﺎﺟﻴﺔ في ﺴﺎﺣﺔ ﺍﻟﺒﺮﻳﺪ، احتجاجا على إقدام مجلس ﺟﻬﺔ ﺩﺭﻋﺔ ﺗﺎﻓﻴﻼﻟﺖ، على ﺸﺮﺍﺀ 7 سيارات فاخرة من نوع « فولزفاغن تواريغ ».

وحسب نفس المصدر ، فان عشرات المحتجون رفعوا شعارات تندد بما أقدم عليه الشوباني، معتبرين أن « جهة درعة تافيلالت في حاجة إلى مشاريع وبرامج اجتماعية واقتصادية من شأنها إخراج الجهة من التهميش وليست بحاجة إلى سيارات فاخرة .