لفظ  شاب، أنفاسه الأخيرة، يوم امس  الثلاثاء، بمصحة خاصة  بأكادير، وذلك بعد أن دهسته سيارة قائد مقاطعة ايت ميلك  دائرة بلفاع ماسة ، في الاسبوع الفارط .  حيث تم نقل الضحية إلى المستشفى ، و قضى مدة قصيرة هناك ليتم نقله إلى  المصحة  السالفة الذكر  ، لكن إصابته كانت بليغة عجلت بوفاته.

هذا  انتقلت عناصر الدرك الملكي التابعة  للمركز الترابي ببلفاع الى مكان الحادث  فور توصلها بالخبر ، وانجزت  محضر في النازلة ، يشار ان هيئة  حقوقية  ستتبنى القضية بعد إتمام الاجراءات القانونية