- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

زياش وإيحتارين.. “اقتحام” مغربي للتشكيلة المثالية بالدوري الهولندي الممتاز

68

 

اختير المغربيان حكيم زياش، لاعب أياكس أمستردام، ومحمد إيحتارين، موهبة إيندهوفن، ضمن التشكيلة المثالية للأسبوع الخامس والعشرين من مسابقة الدوري الهولندي الممتاز.

وجاء اختيار الدولي المغربي حكيم زياش، ضمن تشكيلة الأسبوع الذهبية، بعد قيادته لناديه إلى اكتساح مضيفهم فورتانا سيتارد، بأربعة أهداف نظيفة، خلال اللقاء الذي جمع بينهما فوق أرضية ملعب “يوهان كرويف أرينا”، حيث تألق صانع الألعاب المغربي بقوة وكان وراء الهدف الثاني الذي سجله زميله البرازيلي دافيد ناريس، بعد تمريرة أسيست منه.

وعرف اللقاء تألقا ملفتا لحكيم زياش، الذي نشط هجوم ناديه وكان همزة الوصل بين خط الوسط والهجوم، قبل أن يترك الملعب في الدقيقة الثالثة والسبعين متأثرا بإصابة طفيفة ألمت به، ليحل مكانه مواطنه وزميله زكرياء لبيض.

وفرض الموهبة المغربية القادم بقوة محمد إيحاتارين (17 سنة)، نفسه ضمن تشكيلة الأسبوع، بعدما حقق فوزه الثاني خلال ثاني مباراة رسمية يخوضها رفقة فريقه بي سي إيندهوفن، على حساب ضيفه ناك بريدا، في اللقاء الذي جميع بينهما.

وشارك المغربي محمد إيحاتارين، بشكل أساسي خلال المباراة، بعدما خاض 82 دقيقة من اللعب قبل أن يمنح مركزه لزميله غاستون بيريرو، واستمر الموهوب المغربي في خطف الأنظار إلى موهبته، بعدما تألق خلال مجريات اللقاء وقاد وسط ملعب ايندهوفن باقتدار، وكان وراء ثلاث مراوغات ناجحة أمام الخصم، كما نفذ ركنيتين، وخرب خمس هجمات للفريق المنافس، كما استعاد كرة واحدة عن طريق الدحرجة.

وكشف الموقع العالمي “صوفا سكور”، المتخصص في إحصائيات اللاعبين ومتابعة أدائهم رفقة أنديتهم، عن تشكيلته المثالية عن ذات الجولة في الإيردفيزي، والتي عرفت وجود حكيم زياش كذلك، بينما غاب عنها موهبة إيندهوفن إيحتارين، وحل مكانه المغربي الأخر عبد الناصر الخياطي، لاعب أدو دين هاغ.

واختار المصدر سالف الذكر، لاعب الوسط الخياطي، ضمن تشكيلته المثالية بعد أن تمكن من تسجيل هدفه 14 في مسابقة الدوري الهولندي الممتاز هذا الموسم، خلال مواجهة ناديه لضيفه هيرينفين.

وتألق المغربي الخياطي خلال مجريات اللقاء، بعدما اعتمد عليه المدرب ألفونس جرونيندايك، كلاعب أساسي في وسط الملعب، وشكل خطورة كبيرة على شباك الفريق المنافس حيث سدد 5 كرات خطيرة اتجاه المرمى تصدى الحارس لبعضها بصعوبة، كما قام بثلاث مراوغات ناجحة، وتصدى لأربع هجمات خطيرة، ونفذ ثلاث ركنيات، ومنح تمريرة أسيست لزميله توماس نيتسيد.

وانتهى اللقاء بفوز هيرينفين بثلاثة أهداف مقابل هدفين، حملت توقيع ميشيل فلاب، في الدقيقتين 28 و67، و سام لامرز في الدقيقة 90 للفريق الزائر، بينما سجل هدفي أصحاب الأرض كلا من توماس نيتسيد، عند الدقيقة 68 وقبل نهاية اللقاء بثواني قليلة قلص المغربي الخياطي النتيجة بتوقيعه الهدف الثاني من ركلة جزاء، كما ساهم بتمريرة أسيست.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.