حمد المسعودي
تعاني عدد من دواوير الجماعات الترابية باقليم شيشاوة، في الاونة الأخيرة، من موجة للسعات العقارب، خاصة جماعة رحالة، جماعة متوكة وامنتانوت، حيث تسببت هذه الموجة في اصابة عدد من النساء والأطفال بلسعات العقارب، كان اخرها اصابة طفلة من دوار تخربين والبالغة من العمر 10 سنوات، والتي اصيبت في ساعات متأخرة من ليلة الخميس الماضي.
وتزداد معاناة هؤلاء المصابين أكثر حينما ينتقلون الى اقرب مستوصف بجماعاتهم، حيث يجدونها مغلقة في وجههم أو مفتقرة لمصل مضاد لسم العقارب مما خلق موجة من القلق في صفوف الساكنة التى طالها النسيان وفقدانها الثقة في المسؤولين بجماعاتهم بإقليم شيشاوة.